الرابــــــــط

بحث عن مستـنــــــــدات

المجلة الدولية للرقابة المالية العامة

المستجدات الحالية

الإنكوساي 21 - اليوم الثاني

مناقشة المواضيع، الاحتفال بالذكرى الستين للإنتوساي ومنح جائزتي يورغ- كاندوتش وإلمار ب.

تميز اليوم الثاني من الإنكوساي الحادي والعشرين بالتركيز على مناقشات دارت حول موضوعي المؤتمر، وهما:

1. الرقابة المالية الوطنية والحوكمة الوطنية،

2. ومساهمات الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة في ضمان سياسة مالية مستدامة.

في سياق المناقشات حول الموضوع الأول أصبح من الواضح على وجه الخصوص ضرورة وجود تفويض شامل ومتكامل للرقابة المالية من أجل إنجاز الأجهزة الرقابية لمهامها، وبما أن هذا الشرط الأساسي لا يزال غير مطبق في العديد من المجالات فإن قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم A/66/209 ومطالبته بتطبيق مبادئ الاستقلالية التي ينص عليها إعلانا ليما ومكسيكو يتمتع بأهمية بارزة.

كما سلطت النقاشات حول الموضوع الثاني الضوء تحديداً على ضرورة وجود رقابة على الديون العامة والتخطيط المتوسط والطويل الأجل في الميزانية لتحقيق الدور الفعال للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة في مجال التنمية المستدامة، الأمر الذي كثيرا ما يصعب إنجازه لدى بعض الأجهزة الرقابية بسبب عدم توفر الأطر القانونية اللازمة.

وفي نهاية اليوم الثاني من المؤتمر قدّم الأمين العام للإنتوساي الكتاب التذكاري بعنوان "60 عاماً من الإنتوساي – 50 عاماً من الأمانة العامة – الشفافية والمساءلة والحوكمة في خدمة الشعوب"، وقد تمّ توزيعه على كافة الوفود المشاركة، كما أنه متوفر الآن على الموقع الرسمي للإنتوساي www.intosai.org تحت باب "المنشورات/Publications".

هذا، وقد منح المراجع العام/ السيد/ تيرينس نومبيمبي جائزة يورغ- كاندوتش لهذا العام للدكتور/ جوزيف موزر بصفته رئيس ديوان المحاسبة النمساوي اعترافا بالخدمات الخاصة التي قدمها الديوان النمساوي في مجال الرقابة المالية العامة الخارجية، وقد أكد السيد/ تيرينس نومبيمبي في خطابه بشكل خاص على الإجراءات الوطنية الاصلاحية الناجحة التي طبقها الديوان النمساوي، كما أكد أيضا على الجهود المبذولة لاعتماد قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم A/66/209 المعني بدعم الأجهزة الرقابية.

ومن جهته، أكد الدكتور/ جوزيف موزر في كلمة الشكر التي ألقاها أن هذه الجائزة يستحقها كذلك كافة أعضاء الإنتوساي إضافة إلى جميع الموظفين، فمن غير دعمهم القوي ما كان من الممكن تحقيق هذا العمل الناجح من قبل الديوان النمساوي في السنوات الأخيرة.

وأخيراً، قام السيد/ جين دودارو المراقب العام للولايات المتحدة الأمريكية ورئيس تحرير المجلة الدولية للرقابة المالية الحكومية بمنح جائزة إلمار ب. ستاتس لهذا العام إلى السيد/ زوو ينينغ و السيد/زووغانينغ اعترافا بمساهمتهما ومشاركتهما في تأليف مقالة "دستور الأحكام المتعلقة بجوهرية الرقابة المالية العامة: تجارب الرقابة المالية المحلية في الصين".

 

23 October 2013

 

<< ظهر